الرئيسية / لماذا الاستشارات ؟

لماذا الاستشارات ؟

يمثل قطاع الاستشارات المالية و الاقتصادية و الادارية أحد المحاور الهامة في التأثير المباشر على تطوير الاقتصاد السعودي , ويلعب دورا اساسيا مباشرا في تحريك قطاعات اقتصادية و اجتماعية مرتبطة به و دعم و تنمية البنية و القطاعات الاخرى بما له من ارتباطات بتلك القطاعات , ولقد برهن الواقع على ان قطاع الاستشارات قد أحدث تغيرات و تأثيرات جذرية في مجتمعات كثير من الدول و اقتصادياتها , مما كان له اثر ايجابي على النمو و التنمية المستدامة .

ومما لا شك فيه ان اهمية المنشآت الاستشارية تتزايد مع تطور الدول و تحقيق التنمية المستدامة مما يجعل عمل المنشآت الاستثمارية امرا ضروريا بل حجر الاساس في تطوير الدول على المستوى الاقتصادي و الاداري و المالي و العمراني و القانوني و الهندسي , ويعتبر قطاع الاستشارات قطاعا مهما و مكملا لمنشآت البحوث و الدراسات في الجامعات و غيرها من المنشآت المتخصصة في الوزارات و الجهات التابعة لها , و تتزايد أهمية مهنة الاستشارات في اقتصاد المعلومات الذي يعيش فيه العالم حاليا , وإننا لا نبالغ اذا قلنا ان المنشآت الاستشارية في الدول المتقدمة هي إحدى المحاور الرئيسية التي تعتمد عليها الدولة في عملية التطوير و ركنا رئيسيا من اركان  التنمية الشاملة .

كما ان الاستشارات و خاصة الاقتصادية و المالية تعمل على تقديم الافكار و الفرص الاستثمارية التي تساعد في جذب الاستثمارات الوطنية و الأجنبية و توجيهها نحو مختلف القطاعات الاقتصادية من خلال تقديم النصح و الاستشارة و تعريف المستثمر بالشركات المتخصصة في كل مجال من مجالات الاستثمار , و بذلك تعمل ايضا على تركيز دعائم الاستثمارات الوطنية .

 

 

إلى الأعلى